أهم مستنتجات مدونة الأسرة في الجانب المتعلق بالحضانة

عالجت المدونة موضوع الحضانة  حيث أولته أهمية كبرى وعملت على تعزيز أحكامها بما يصون حقوق المحضون ويحفظه مما قد يضره قدر المستطاع والقيام بتربية ورعايته ومعيار التفرقة بينها وبين الولاية هو أن الأولى تتعلق بذات وحاجيات الطفل الجسدية من نظافة الجسد واللباس وتقديم إليه الشراب والطعام بل إطعامه وشرابه وحفظه في أخلاقه بشتى الوسائل والطرق والثانية أي الولاية تتعلق بالحفاظ على مصالحه المادية والمعنوية وقد اعتمدت المدونة مرجعية الحفاظ على مصلحة المحضون  في جل أحكامها بصريح المادة 186 : تراعي المحكمة مصلحة المحضون في تطبيق مواد هذا الباب بل جعلت واجب العناية بشؤون المحضون أمانة على عاتق كل من الأب و الأم و ألزمتهما برعايته والقيام بشؤونه سواء تعلق الأمر بالتوجيه الدراسي أو الروحي أو تأديبه أو المراقبة المستمرة لواجباته المدرسية

وتتجلى أهم مستنتجات الحضانة في المدونة الجديدة فيما يلي:

  • في حق الأم في الاحتفاظ بحضانة أبنائها وعدم إسقاط هذا الحق في حالة زواجها إذا كان المحضون صغيرا لم يتجاوز سنه 7 سنوات كما لا تسقط حضانتها في حالة زواجها إذا كان المحضون سيلحق به ضررا من جراء فراق أمه كما لا تسقط حضانتها إذا كان المحضون به علة أو عاهة تجعل حضانته مستعصية على غير أمه.

وفي جميع الحالات فان حضانة الأم لا تسقط بصفة آلية في حالة زواجها بل تراعي المحكمة في ذلك ما إذا كان الفراق عن أم المحضون من شانه أن يلحق به ضررا أم لا .كما لا تسقط الحضانة عن الأم في حالة ما إذا انتقلت إلى مكان آخر للإقامة داخل المغرب لان والده بإمكانه زيارته نظرا لسهولة التنقل والاتصال داخل المغرب..

  • أصبحت الدولة مسؤولة عن اتخاذ جميع التدابير اللازمة لحماية الأطفال ورعايتهم يتجلى ذلك في الانتقال التدريجي من حضانة العائلة والأسرة إلى حضانة المؤسسة.
  •  من جديد هذه المدونة أنها سوت بين المحضون الذكر والأنثى فيما يتعلق بمدة الحضانة بحيث عملت على توحيد الحد الأقصى لسن الحضانة في 18 سنة ذكرا كان  أو أنثى النص القديم كان الحد الأقصى لسن الحضانة في الذكر 12 سنة وفي الأنثى 15 سنة.
  • كما أن النص الجديد أعطى لكل من المحضون ذكرا أو أنثى حق اختيار الحاضن الذي يريده إذا بلغ المحضون 15 سنة.
  • من أهم المقتضيات الجديدة المهمة التي تهم الطفل و الأم معا في الجانب المادي هو أن المادة 168 جعلت تكاليف سكنى المحضون على عاتق الأب وهي تكاليف مستقلة عن مشمولات النفقة و أجرة الحضانة و أجرة الرضاع وقد يعفى الأب من تكاليف السكن إذا ما تزوجت الحاضنة.
  • أما بالنسبة لمراتب الحضانة فقد أعطت النصوص الجديدة الأولوية في الحضانة للام ثم الأب ثم أم الأم وإذا لم يوجد من يقبلها من أقارب الأم أو الأب أو لم تتوفر الشروط اللازمة أو وقع خلاف حولها رفع الأمر للمحكمة للبت وفق ما تقتضيه مصلحة المحضون بخلاف النص القديم وبالضبط الفصل 99 الذي رتب من له الحق في الحضانة .

 

loading...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Watch Dragon ball super